انتخابات; رئيس الجمهورية يلتقي بأعضاء المفوضية الانتخابية الوطنية المستقلة وأعضاء الاطار الوطني للحوار السياسي.

انتخابات; رئيس الجمهورية يلتقي بأعضاء المفوضية الانتخابية الوطنية المستقلة وأعضاء الاطار الوطني للحوار السياسي.


للمرة الثانية في غضون تسعة ايام يلتقي فخامة رئيس الجمهورية ادريس ديبي اتنو مع اعضاء مكتب المفوضية الانتخابية الوطنية المستقلة ومكتب الاطار الوطني للحوار السياسي بهدف اعتماد جدول زمني محدد لإجراء الانتخابات الرئاسية والتشريعية والبلدية ، في بداية اللقاء هنأ رئيس الجمهورية الاعضاء الجدد الذين تم تعيينهم مؤخرا بالمفوضية الانتخابية الوطنية المستقلة شاكرا الاعضاء السابقين على ما قدموه لصالح الوطن داعيا الاعضاء الجدد الى العمل من اجل المصلحة العليا للأمة، طالبا من المفوضية الانتخابية الوطنية المستقلة الى اقتراح جدول انتخابي يتوافق مع الدستور الذي ينص على اجراء الانتخابات الرئاسية قبل نهاية الولاية الرئاسية ، ومن ثم تحدث رئيس المفوضية الانتخابية الوطنية المستقلة الدكتور كودي محمد بام عن مقترح الجدول الجديد لإجراء الانتخابات. قائلا بان الجدول الجديد ينص على اجراء الانتخابات الرئاسية في الحادي عشر من ابريل عام الفين وواحد وعشرين والتشريعية في الرابع والعشرين من اكتوبر عام الفين وواحد وعشرين والبلدية في الثالث من ابريل عام الفين واثنين وعشرين ، تلاه رئيس الاطار الوطني للحوار السياسي  رومادومقار فيليكس نيلباي الذي اكد عن استعداد الاطار للتعاون مع المفوضية الانتخابية الوطنية المستقلة من اجل اداء عملها وفقا للجدول الجديد. وفي نهاية اللقاء دعى فخامة رئيس الجمهورية ادريس ديبي اتنو الجميع الى العمل من اجل المصلحة العليا للوطن مع ادراك المهمة الثقيلة التي على عاتقهم مؤكدا عن استقلالية المفوضية الانتخابية الوطنية المستقلة وان الحكومة ستوفر  الامكانيات اللازمة لها من اجل اداء مهامها المتمثلة في تنظيم انتخابات بصورة جيدة ونزيهة.

المصدر: DGCOM بتاريخ 02/07/2020 15:32