رئيس الجمهورية يترأس الدورة ٢٩ للماييب

رئيس الجمهورية يترأس الدورة ٢٩ للماييب


الدورة التاسعة والعشرون للآلية الافريقيه التقييم من قبل النظراء هي مبادرة تبناها عدد من رؤساء الدول في الاتحاد الافريقي ، التي ترأسها فخامة رئيس الجمهورية إدريس ديبي إتنو الرئيس الدوري الآلية وبحضور رئيس الاتحاد الافريقي ورئيس المفوضيه .في كلمته الافتتاحية قال فخامة رئيس الجمهورية إدريس ديبي إتنو أشادا بالإنجازات التي حققت منها لدمج الرسمي  الآلية في الاتحاد الأفريقي ، والذي تم تنفيذه بنجاح في عام 2018 ، وإدراج ميزانيتها في ميزانية الاتحاد على الرغم من وجود تفاصيل تقنية يتم تسويتها مع  الاتحاد الأفريقي ، وتحيق ابتكارات مهمة منها المراجعة والتنسيق مع نصوص الاتحاد الأفريقي للنظام الأساسي والنظام الداخلي والنظام الإداري للموظفين فيه .ووصف الرئيس الدوري للاتحاد الافريقي الآلية بأداة أفريقية مهمة لتحقيق أهداف التنمية المستدامة التي تسعى الدول الأفريقية لتحقيقها، وأضاف بأنه يجب تعزيز التعاون بين الدول الأفريقية على مختلف الأصعدة سواء القطاع العام أو الخاص باعتباره أهم الأهداف الرئيسية الآلية معرباً عن تطلعه بأن تشهد الفترة المقبلة تحقيق نقلة في التعاون، شاكرا في الوقت نفسه فخامة رئيس الجمهورية على إدارة الآلية .وشدد جميع الأطراف المشاركين وممثلي الدول على العمل من أجل دعم الآلية ومواصلة تنفيذ برنامجها للإصلاح الاجتماعي والاقتصادي، فضلاً عن دعم  المشروعات القومية الجاري تنفيذها على مستوى الدول ، وبأحدث الأنظمة التكنولوجية الذكية.وأخيرا فقد فخامة رئيس جمهورية الرئاسة الدورية لرئيس جنوب إفريقيا سيريل راما فوزا ، لمتابعة المهمة النبيلة المتمثلة في تنشيط الآلية الأفريقية ، التي تعنى بتحقيق الديمقراطية، والحوكمة السياسية، والاقتصادية والإدارة، والتنمية الاقتصادية والاجتماعية، كما وتقوم الدول الأعضاء في الآلية بعملية تقييم ذاتي بشكل طوعي لأدائها في المجالات المهمة حسب الرئيس الدوري الآلية الجنوب أفريقي سيريل راما فوزا كما انضمت الآلية هذا العام خلال هذه الدورة دولتين هما  السيشل وزمبابوي .

المصدر: DGCOM بتاريخ 08/02/2020 19:22