الجمعية العامة الثالثة للدوليين الفرانكفونيين

الجمعية العامة الثالثة للدوليين الفرانكفونيين

ترأس صباح اليوم وزير الدولة الوزير الأمين العام برئاسة الجمهورية كالزيبي باهمي دبيه بفندق رادسيون بلو بالعاصمة انجمينا حفل افتتاح الجمعية العامة الثالثة للدوليين الفرانكفونيين للحوار الاجتماعي ، والتي حضرها عدد من كبار المسئولين بالدولة ، مناسبة بدأت بالكلمة الترحيبية لرئيس اللجنة المنظمة التي حيا فيها العمل الدؤب التي تقوم به المؤسسة في مجال الحوار الاجتماعي بمختلف الدول الافريقية الفرانكفونية ، مذكرا بأن هذه الجمعية العمومية جاءت في وقت كل العالم يبحث ويعمل من أجل الحوار الاجتماعي ، مؤكدا بأن الجمعية ستناقش عدد من المواضيع المتعلقة بالانجازات ومواجهة التحديات ، واخذ الخبرات من التشاديين الذين عملوا كثيرا في هذا المجال .
رئيس اللجنة الوطنية للحوار الاجتماعي عباس علي سيتشي اشاد بدور الحكومة التشادية في العمل والبحث المتواصل للتوافق مع مختلف الفئات والجمعيات والنقابات العمالية لتفعيل الحوار الاجتماعي مما ساهم في إنشاء هذه اللجنة التي ترأسها حاليا ، مؤكدا بان الحوار الاجتماعي مسألة الجميع
رئيسة الجمعية إنونسانت انجاي بدورها أشادت بدور الحكومات الأفريقية في الفضاء الفرانكفوني لاهتمامهم بالحوار الاجتماعي الذي أصبح اليوم وسيلة مهمة للتوافق بين الحكومات والنقابات ، مثنية على ما يقدمه فخامة رئيس الجمهورية إدريس ديبي إتنو للتشاديين في هذا المجال ، مؤكدة بأن الجمعية ستخرج بنتائج تساهم في توجيه المجتمعات.
وزير الدولة الوزير الامين العام برئاسة الجمهورية كالزيبي باهيمي ديبيه في افتتاحه لأعمال هذه الجمعية العمومية شكر المؤسسة على اختيارها مدينة انجمينا ، وقال إن فخامة رئيس الجمهورية إدريس ديبي إتنو جعل الحوار الاجتماعي من أهم أولوياته وهذا يوضح نظرة تشاد المستقبلية في تحسين ظروف المواطنين ، وزير الدولة طلب من المشاركين العمل بكل جدية للخروج بنتائج تخدم مصلحة المجتمعات وتحقق الأهداف التي من أجلها أنشأت هذه المؤسسة .


المصدر: DGCOM بتاريخ 27/11/2019 09:09



-->

أخبار عاجلة

  • 0