تكريم

تكريم

البروفيسور الفرنسي ساركيس جانقي 8 عاما قضاها في تشاد حيث كان  ملحق بالسفارة الفرنسية في تشاد مكلف بالتعاون مع الجامعات والمعاهد الفرانكفونية والمركز الفرنسي لتعليم اللغة الفرنسية{ كالف } ومسئول من مشروع التعاون بين فرنسا والبلاد في مجال التعليم العالي والتربية والمركز الفرنسي لتعليم اللغة، كان سابقا في وقت أزمة أووزوا نائب المستشار القانوني  لتشاد في قضية أووزوا.ونسبة للجهود والأعمال التي قدمها والتي ساهمت كثيرا في تعزيز التعاون بين البلدين وبإسم فخامة رئيس الجمهورية إدريس ديبي إتنو يمنح وزير الدولة الوزير الأمين العام برئاسة الجمهورية كالزيبي باهيمي ديبيه ساركيس جانقي  وسام فارس النظام الوطني التشادي ويأتي هذا التكريم عقب انتهاء فترة عمله بالبلاد. اللقاء حضره إبراهيم حسين طه الوزير الأمين العام النائب برئاسة الجمهورية وعبد الله صابر فضل المدير العام للمكتب المدني برئاسة الجمهورية وأبو بكر الصديق شرومة وزير التربية الوطنية وترقية المواطنة وبشارة عيسى جاد الله مدير المكتب العسكرى لرئيس الجمهورية والدكتور حسين مسار حسين مستشار رئيس الجمهورية للتعليم العالي البحث والابتكار كما حضر التكريم عدد من المسئولين الفرنسيين العاملين بالسفارة الفرنسية في تشاد. وزير الدولة الوزير الأمين العام برئاسة الجمهورية كالزيبي باهيمي ديبي فور التكريم تباحث مع المسئولين الفرنسيين سبل دعم وتوطيد العلاقات الأزلية بين البلدين والشعبين الشقيقين. عقب خروجه من المقابلة شكر البروفيسور ساركيس فخامة رئيس الجمهورية إدريس ديبي إتنو على تكريمه بوسام فارس النظام الوطني التشادى وقال إن هذا فخرا لي ولبلادى فرنسا، مشيدا بالعلاقات التشادية الفرنسية فى شتى المجالات، علما بأن السيد ساركيس جانقي بروفيسور في القانون والعلوم السياسية.
             

المصدر: DGCOM بتاريخ 22/08/2019 18:21



-->

أخبار عاجلة

  • 0