عمل خير

عمل خير

على نفقته الخاصة قدم فخامة رئيس الجمهورية إدريس ديبي إتنو العديد من الأعمال الخيرية والإنسانية بمختلف مدن وولايات البلاد والقرى والأرياف المجاورة للعاصمة ، كما أن هناك العديد من الأعمال الخيرية قدمها رئيس الجمهورية للشعب التشادى ، لكن هذه المرة وقف بر لوالدته المغفور لها بإذن الله تعالى ، بنى فخامته هذا المسجد الذي يعتبر منارة من منارات الإسلام بالبلاد، كما يعتبر ضمن أكبر مساجد العاصمة أنجمينا ، وذلك مطابقة مع حديث المصطفى عليه الصلاة والسلام الذى يقول إذا مات ابن أدم انقطع عمله إلا من ثلاثة ، فمن الثلاث الصدقة الجارية وعليه فقد بنى فخامته هذا المسجد الكبير بحى جمبنكاتو بالناحية الجنوبية لمطار حسن جاموس الدولى بالدائرة الثانية لبلدية انجمينا ، وقد جاءت مناسبة الإفتتاح  الرسمي لهذا المسجد الذي حمل اسم إدريس ديبى إتنو بحضور عدد كبير من المسلمين فى مقدمتهم أعضاء المجلس الأعلى للشؤون الإسلامية بتشاد يتقدمهم رئيسه الدكتور محمد خاطر عيسى  وبعض من أعضاء الحكومة والبرلمانيين وكبار المسئولين بالدولة وجمع غفير من الأئمة والدعاة وحفظة كتاب الله ، مسجد إدريس ديبى إتنو الذى بناه فخامته على نفقته الخاصة لروح والدته رحمها الله المسجد يسع ل 4 ألف مصلي يتكون من طابقين فى مساحة تقدر 490 متر مربع وبه مرافق، بيت للإمام وحلوة قرءا نية ومصلى للنساء وبه الكثير من الحمامات حيث قامت ببناء هذا المسجد الشركة الوطنية للمنشئات والأشغال العامة . حيث صلى فيه المسلمين صلاة الجمعة ، وخلال الإفتتاح تحدث أحمد النور محمد الحلو مفتى الديار والنائب الثانى لرئيس المجلس الأعلى للشؤون الإسلامية لجمهورية تشاد وخلال خطبته شكر صاحب البادرة الذى بنا هذه المسجد على روح والدته وهو فخامة رئيس الجمهورية إدريس ديبى إتنو متمنيا له المزيد من الصحة والعافية من أجل تقديم عمل الخير وتمنى العافية والاستقرار لبلادنا تشاد وبعيد الصلاة  تم تنصيب أئمة مسجد إدريس ديبى إتنو ، كما شهد الحفل العديد من الكلمات وتلاوة القرءان الكريم والمدائح النبوية.

المصدر: DGCOM بتاريخ 09/08/2019 18:13