كلمة الافتتاحية لرئيس الجمهورية في المؤتمر الصحفي المشترك

كلمة الافتتاحية لرئيس الجمهورية في المؤتمر الصحفي المشترك


- السيد الرئيس والأخ العزيز،
- سيداتي وسادتي الصحفيين،

أولا وقبل كل شيء، أود أن أتوجه بخالص الشكر للسيد الرئيس أردوغان ولحكومته وللشعب التركي أجمع، على حفاوة الاستقبال وكرم الضيافة الاستثنائية التي حظيت بها أنا والوفد المرافق لي منذ وصولنا إلى هذه المدينة الجميلة، أنقرة.

إنه من دواعي سروري أن أتواجد هنا في هذا البلد الجميل، بلد الحضارة القديمة التي تشكل التقدم الاجتماعي والاقتصادي والديناميكية وحماس شعبها مصدرا قيما للإلهام للعديد من البلدان النامية.

السيد الرئيس، إن زيارتكم التاريخية لتشاد في ديسمبر 2017 ووجودي اليوم في أنقرة في إطار زيارة رسمية، تعكسان علاقات الصداقة والتعاون المتميزة القائمة بين بلدينا، سواء على المستوى الشخصي أو بين بلدينا بلدينا وشعبينا الشقيقين؛ حيث ألاحظ بارتياح أن التعاون بين بلدينا يتعزز على مر السنين، وتشمل عدة مجالات رئيسية.

لقد جئت، برفقة وفد كبير يضم عددا من الوزراء وممثلي القطاع الخاص لاستكشاف كل السبل والوسائل لتعزيز وتنويع التعاون الثنائي في جميع المجالات ذات الاهتمام المشترك. وفي هذا المنظور، فقد أجرينا مناقشات مثمرة للغاية، أولا وجها لوجه مع فخامتكم، ثم في إطار موسع لأعضاء الوفود.

وإدراكا منا للإمكانات بلدينا، فقد أكدنا على ضرورة إعطاء دفعة جديدة لتعاوننا، مع التركيز على تنفيذ الاتفاقات القائمة وبالتالي إنشاء إطار للمتابعة وكذالك الأخذ في الاعتبار اتفاقات جديدة لتشمل مجالات مثل التعاون العسكري والثقافة والتعليم .

لقد لاحظنا ضرورة إشراك القطاع الخاص في البلدين في تنفيذ مشاريع التنمية في قطاعات مثل الزراعة والثروة الحيوانية والطاقة والأعمال التجارية الزراعية.

وفي هذا الصدد ، أود أن أشيد بتوسيع مجال التعاون، وأن أدعو المستثمرين الأتراك من القطاعين العام والخاص إلى الاستفادة من الفرص المتعددة التي تقدمها تشاد في مجالات الطرق والسكك الحديدية والمطارات والتعدين والبنية التحتية.

تتمتع تركيا بخبرة ومعرفة قوية في جميع المجالات المذكورة أعلاه لدعم تشاد في جهودها الإنمائية الاجتماعية والاقتصادية .
ومن جانبي، أكرر للرئيس أردوغان التزامنا واستعدادنا لتقديم للاستثمارات التركية كل التسهيلات اللازمة للعمل في تشاد.

في الختام، لاحظت بكل الارتياح تقاربنا في وجهات النظر حول جميع الأسئلة التي أثيرت خلال جلساتنا، ونقدم جزيل الشكر لأخي وصديقي الرئيس إردوغان، وأتمنى له عيد ميلاد سعيد.






المصدر: DGCOM بتاريخ 28/02/2019 12:14