اختتام الاجتماع الرفيع للإتحاد الأفريقي حول الكنغو.

اختتام الاجتماع الرفيع للإتحاد الأفريقي حول الكنغو.

عقب الجلسة الافتتاحية للاجتماع الرفيع لرؤساء الدول وحكومات الإتحاد الإفريقي الذي عقد بمقر الإتحاد الإفريقي بالعاصمة الإثيوبية أديس أبابا حول الأوضاع بجمهورية الكنغو الديمقراطية ، والذي ترأسه الرئيس الدوري للإتحاد الأفريقي بول كغامي وبحضور فخامة رئيس الجمهورية إدريس ديبي إتنو ، دخل رؤساء الدول والحكومات في جلسة مغلقة للدراسة عن كثب وبطريقة موضوعية للأحوال السياسية والأمنية بدولة الكنغو الديمقراطية ، وذالك من أجل الخروج بمقترحات تسمح للفرقاء الكنغوليين الخروج من أزمتهم التي عاشوها منذ فترة مضت بسبب الانتخاب الرئاسية الأخيرة التي شهدتها الكنغو.  ومع عودتهم إلي صالة المؤتمرات أعلن رئيس الإتحاد الأفريقي بول كغامي عن القرار الذي أجازته الجلسة المغلقة لرؤساء الدول . وإن هذا القرار سيخبر عنه الرئيس الكنغولي جوزيف كابيلا من قبل وفد الإتحاد الأفريقي الذي يترأسه رئيس الإتحاد بول كغامي وأربع رؤساء دول شاركون في الاجتماع الرفيع بالإضافة إلي رئيس مفوضية الإتحاد الأفريقي موسي فكي محمد الذي سيزور كنشاسا الاثنين القادم ، كما خلص الاجتماع بقرار ألغي نتيجة الانتخابات التي من المتوقع أن أعلنتها المحكمة الدستورية . 
 وقد أجيز هذا القرار بالإجماع من قبل الرؤساء المشاركون فيه ، وحسب دبلوماسيون ومراقبون دوليون شاركوا في هذا الاجتماع الرفيع بأن الإتحاد الأفريقي قرر أخذ القضايا الإفريقية وحلها إفريقية  إفريقية  كما طلب المشاركون من الفرقاء في جمهورية الكنغو الديمقراطية التزام الهدوء  .                                                             


المصدر: DGCOM بتاريخ 18/01/2019 16:42