رئيس الجمهورية يشارك في افتتاح القمة الاستثنائية بشأن الوضع في الكونغو الديمقراطية.

رئيس الجمهورية يشارك في افتتاح القمة الاستثنائية بشأن الوضع في الكونغو الديمقراطية.

باعتباره أحد قادة الاتحاد الافريقي المؤسسين والرئيس الدوري لمنظمة السيماك انضم فخامة رئيس الجمهورية ادريس ديبي اتنو الي نظرائه الأفارقة في افتتاح أعمال القمة الاستثنائية للإتحاد الافريقي بشأن الوضع في الكونغو الديمقراطية.
بدأت الجلسة بكلمة قدمها الرئيس الدوري للاتحاد الأفريقي بول كيغامي والذي رحب في مستهل حديثه بالقادة المشاركين في القمة الاستثنائية دعا الأطراف السياسية في الكونغو الديمقراطية بضرورة الانضمام إلي سياسة الحوار والخروج من الأزمة التي تمر بها الكنغو وقال يجب علي الأفارقة بأن يتحلوا بروح التفاهم دون الرجوع الي إراقة الدماء.
ومن جانبه قدم السيد موسي فكي محمد رئيس مفوضية الاتحاد الافريقي كلمة صافية تناولت أبرز نقاط القمة وهي أن من واجب افريقيا العمل علي الأمن والسلام والاستقرار في جمهورية الكونغو الديمقراطية ودعا الكونغوليين إلي ضرورة الحوار ووضع الثقة في رؤساء المؤسسات الأفريقية المهمة وخاصة تلك التي تختص بشأن الحكم الرشيد والديمقراطية وحقوق الإنسان.
وبعد افتتاح أعمال القمة الاستثنائية دخل القادة المشاركين في جلسة مغلقة  ومن المتوقع بأن تخرج ببيان ختامي بشأن الوضع الحالي في جمهورية الكونغو الديمقراطية.

المصدر: DGCOM بتاريخ 17/01/2019 10:05