القمة الحادية عشر الطارئة للإتحاد الأفريقي.

القمة الحادية عشر الطارئة للإتحاد الأفريقي.


بحضور عدد من رؤساء الدول والحكومات الأعضاء في الإتحاد الإفريقي من بينهم فخامة رئيس الجمهورية إدريس ديبي إتنو افتتحت أعمال القمة الاستثنائية الحادية عشر لرؤساء الدول والحكومات الأعضاء بالإتحاد الإفريقي حول إصلاحات مؤسسات الإتحاد الإفريقي. القمة بدأت بكلمة قدمها رئيس مفوضية الإتحاد الإفريقي موسي فكي محمد الذي رحب بجميع الرؤساء والوفود الدولية المشاركةـ عقب ذلك تناول ناصية الحديث رئيس وزراء دولة اثيوبيا أعقبه الرئيس الدوري للإتحاد الإفريقي الرئيس الرواندي بول كيغامي. جميع هذه الكلمات ركزت حول المواضيع المتعلقة بإصلاحات مؤسسات الإتحاد الإفريقي. ومن أهم مواضيع الإصلاحات أولا التنسيق بين المجموعات الإقتصادية النقدية في إفريقيا والإتحاد الإفريقي بهدف تطوير التبادل التجاري بين الدول الإفريقية. دعم ميزانية الإتحاد الإفريقي من خلال الدفع المنتظم من قبل الدول الأعضاء. حرية تنقل البضائع والأشخاص بين الدول الإفريقية. تمكين قدرات وكفاءات الإتحاد. توحيد صوت إفريقيا في جميع الإجتماعات الدولية. وألا يعتمد الإتحاد الإفريقي التمويل من الخارج وذلك بهدف تنفيذ أجندة 2063 التي يريدها الإتحاد الإفريقي حتى تصبح إفريقيا قوية ومزدهرة ومتقدمة في جميع المجالات. 
           

المصدر: DGCOM بتاريخ 17/11/2018 14:12



-->

أخبار عاجلة

  • 0